. .
. .
. .
. .
. .
. .

إذا دعتك نفسك إلى معصية الله ... فحاورها بأسلوبٍ لطيفٍ بهذه الآية : (...قل أذلك خيرٌ أم جنّة الخلد التي وُعد المتّقون)
"طوبى لذي قلبٍ سليمٍ أطاع من يهديه، وتجنّب من يرديه" الإمام عليٌّ عليه السلام.